الرئيسية اهم الاخبار اخبار ونشاطات عزايزة :نظام دار ايواء المعرضات للخطر خطوة متقدمة لحماية النساء.

عزايزة :نظام دار ايواء المعرضات للخطر خطوة متقدمة لحماية النساء.

عزايزة :نظام دار ايواء المعرضات للخطر خطوة متقدمة لحماية النساء

قال وزير التنمية الاجتماعية وجيه عزايزة ان نظام دار ايواء المعرضات للخطر لسنة 2016 لم يصدر بعد انما في خطواته التشريعية الاخيرة لاصداره.

ووصف عزايزة النظام بالخطوة الايجابية والمتقدمة في مجال تعزيز حماية النساء المعرضات للخطر والمهددات والناجيات من العنف معتبرا ان هذا النظام يضيف اشكالا مؤسسية جديدة من الحماية للمراة الى جانب شكلين موجودين على ارض الواقع وهما دور الوفاق الاسري ودار حماية الاتجار بالبشر. 

ويهدف النظام الى استضافة النساء المعرضات للخطر والمهددات والناجيات من العنف بهدف تامين الحماية لهن لحين حل مشكلاتهن وانتفاء اسباب الخطورة عنهن اضافة الى تقديم الرعاية الاجتماعية والخدمات المعيشية والنفسية والصحية والارشادية والقانونية لهن بحيث يتلقين كامل الخدمات التي يحتجنها في اطار واحد.

واظهرت دراسات ميدانية اجراها باحثوان اكاديميون مستقلون عن وضع النزيلات الموقفات في مراكز الاصلاح والتاهيل واسباب توقيفهن ان هناك 27 فئة من النساء المعرضات للتوقيف الاداري تقف ورائها اسباب عدة في غالبيتها واكثرها تكرارا تغيبهن عن منازل ذوويهن جراء الضغوطات الاسرية التي يتعرضن لها بحيث يكون توقيفهن سببا للحفاظ على حياتهن.

وقد اظهرت هذه الدراسات ان اثار توقيف هؤلاء النساء عليهن عديدة من ابرزها الشعور بالوصمة الاجتماعية في حين اشارت الدراسات ان هناك 26 بديلا عن التوقيف الاداري منها واهمها دور الحماية الاجتماعية التي توفر للنساء الحماية والرعاية لحين زوال اسباب الخطورة