الرئيسية اهم الاخبار اخبار ونشاطات المفوض الأممي يبحث مع عزايزه التداعيات الاجتماعية للاجئين السوريين

المفوض الأممي يبحث مع عزايزه التداعيات الاجتماعية للاجئين السوريين

المفوض الأممي يبحث مع عزايزه التداعيات الاجتماعية للاجئين السوريين

عمان 23تشرين الاول(بترا) - بحث المفوض السامي للأمم المتحدة لشؤون اللاجئين فيليبو جراندي مع وزير التنمية الاجتماعية المهندس وجيه عزايزة التداعيات الاجتماعية للاجئين السوريين في الاردن وتعزيز دور الوزارة في مواجهتها من خلال برامج جديدة في مجالات الحماية الاجتماعية وحماية المرأة والطفل .

واشاد جراندو خلال لقاءه مع الوزير عزايزه في مكتبه اليوم الأحد، بجهود الأردن في استقباله أكثر من مليون ونصف لاجئ سوري، لافتا إلى التعاون الوثيق بين المفوضية والوزارة في مجالات الحماية الاجتماعية وحماية الأسرة والمرأة والطفل .

واستعرض عزايزة الخدمات والبرامج التي تنفذها الوزارة والتي شهدت طلبا متزايدا من اللاجئين السوريين في مجمل خدمات الحماية الاجتماعية وأهمية ربط المجتمعات المحلية المستضيفة للاجئين السوريين بالمشاريع التي تحافظ على تماسكها الاجتماعي.

ووفقا لمدير الاتصال والإعلام في الوزارة الدكتور فواز الرطروط فأن الوزارة تقدم خدمات اجتماعية للاطفال اللاجئين السوريين غير المصططبين بذويهم والنساء والفتيات المعنفات والاحداث الجانحين، مقدرا أن ما نسبته الخمس من منتفعي داري الوفاق الاسري في العاصمة عمان وفي محافظة إربد هن من النساء والفتيات السوريات