الرئيسية اهم الاخبار اخبار ونشاطات وزيرة التنمية الاجتماعية تزور " المركز الاسلامي" وتطلع على واقع خدماتها

وزيرة التنمية الاجتماعية تزور " المركز الاسلامي" وتطلع على واقع خدماتها

عمان - زارت وزيرة التنمية الاجتماعية ريم أبو حسان اليوم الخميس المقر العام لجمعية المركز ألإسلامي الخيرية  للإطلاع على عمل الجمعية وانجازاتها.

وجاءت  زيارة الوزيرة ابو حسان للجمعية  التي التقت فيها رئيس الجمعية جميل دهيسات وأعضاء مجلس الادارة بهدف الإطلاع على واقع عمل الجمعية بشكل عام وعمل المستشفى الإسلامي بشكل خاص.

وافتتحت ابو حسان  خلال الزيارة قسم القسطرة الجديد في المستشفى، والمزود بأحدث أجهزة القسطرة.

وقالت ابو حسان في كلمة لها خلال الزيارة " ان المسؤولية مشتركة، وتقاسمها ثلاثة قطاعات تتمثل في الحكومة والقطاع الخاص والقطاع الأهلي التطوعي، ضمن إطار نهج الحوكمة أو ما يعرف بالإدارة الرشيدة القائمة على المشاركة والتشارك والشفافية والمسائلة وسيادة القانون".

واضافت " ان الحكومة من خلال سجل الجمعيات بوزارة التنمية الاجتماعية تسجل 47 جمعية شهريا ، لتقديم الخدمات الاجتماعية والصحية والتعليمية وفق معاييرها المنصوص عليها في التشريعات النافذة.

واشارت الى افتتاح مركز القسطرة في المستشفى بالقول " اشكر القائمين على الفكرة والانجاز  ومن اخرجها الى حيز الوجود لكون هذا  المركز أهلي تطوعي في تمويله، وعام في أثره الصحي، علاوة على أن هذا المركز منتج  اجتماعي بامتياز وغايته طبية ومخرجه صحي واجتماعي واقتصادي.

وولفتت الى اننا نعول على هذا الصرح الطبي وغيره في رقع معدلات التنمية البشرية في الأردن، التي جعلت من الأردن حاليا يصنف ضمن إطار الدول المرتفعة في مجال التنمية البشرية

وتعد جمعية المركز الإسلامي مؤسسة خيرية من مؤسسات النفع العام التي تخضع لإشراف وزارة التنمية الاجتماعية منذ تاسيسها عام 1964م وتشرف على قطاعات خدمية خيرية واسعة وتقدم العون والمساعدة في شتى صنوف العمل الخيري الصحية والثقافية والاجتماعية والتأهيلية.

ولدى الجمعية 52 مركزاً خيرياً تعمل للوصول للمحتاجين وتقديم العون لهم وتشرع على مستشفيين خاصين هما المستشفى الإسلامي في عمان والمستشفى الإسلامي في العقبة ولديها مراكز صحية متعددة كما تشرف على رعاية حوالي (13.000) ثلاثة عشر الف يتيم وترعى أكثر من خمسة آلاف أسرة فقيرة.