الرئيسية اهم الاخبار اخبار ونشاطات وزيرة التنمية الاجتماعية ترعى احتفال دار الخنساء في عيد الاستقلال

وزيرة التنمية الاجتماعية ترعى احتفال دار الخنساء في عيد الاستقلال

عمان - رعت وزيرة التنمية الاجتماعية المحامية ريم ابو حسان اليوم حفل الاستقلال الذي اقمته دار الخنساء لإيواء الفتيات في الرصيفة.

وقامت الوزيرة بجولة تفقدية على المركز للتعرف على واقع الخدمات المقدمة فيه وأشادت بالخدمات المقدمة للفتيات واستمعت الى مطالبهن .

وقالت ابو حسان "اننا نثمن جهود العاملين في هذا المركز ونسعى الى تطويره باستمرار ضمن خطة منهجية وموضوعية لخدمة هذه الفئات لتوفير افضل شروط الخدمة للمواطنين كافة" .
وقالت ابو حسان
في حفل الاستقلال  الذي اقامته الدار "برغم ما يعانيه الأردن من تحمل آثار الصراعات والقلاقل من شتى الجهات إلا أنه ما زال قويا صابرا صامدا وأنتم ترون ما يدور في سوريا من جهة، وما يدور في العراق من جهة أخرى، وما دار ويدور في فلسطين من جهة ثالثة وما يعانيه الأردن من ارتفاع موجات اللجوء، وما يتصدى له من ضوائق اقتصادية وماليةفان كل ذلك لم يفت من عضد القائد ولا من عضد جنوده، ولا من الشعب الذي يبذل الغالي والنفيس ويتقاسم موارد الوطن مع الأخوة المهاجرين.

.واضافت "حتى الماء الذي يعتبر عزيزا في الأردن فإن الأردنيين يقدمونه لأخوانهم بحب وتضحية، إلى جانب ذلك كله، فإن مئات الألوف من العرب والعجم يأتون إلى بلدنا للعمل وطلب الرزق، مع أن نسب البطالة والفقر عندنا في ازدياد مستمر، وإن دل هذا على شيء فإنما يدل على إيماننا كأردنيين بحق الأخوة، وبواجب النصرة، وبعمق الروابط التي تجمعنا مع غيرنا خصوصا رابطة الدين والعروبة".
ويبلغ عدد الفتيات الموجودات حاليا في الدار 60 فتاة من سن 12 – 18 سنة من فئة المحتاجات للحماية والرعاية الاجتماعية.
وتتكون دار الخنساء من عدة مرافق هي الجناح الاداري , عيادة طبية , صالة رياضية مختبر حاسوب ومشغل خياطة.
وتقدم الدار للمنتفعات خدمات الغذاء والكساء والإيواء اضافة الى برامج صحية ودينية واجتماعية فضلا عن برامج الخدمات القانونية والتعليم الاكاديمي والتأهيل المهني
وخرجت الوزيرة ابو حسان على هامش الاحتفال دورة اصدقاء الشرطة من فتيات الخنساء تلا ذلك  افتتاح كفتيريا في دار الخنساء بتبرع من جمعية الانرويل.