الرئيسية اهم الاخبار اخبار ونشاطات التنمية الاجتماعية تعاملت خلال 15 عاما مع 30 ألف حالة عنف أسري اغلبها لأطفال

التنمية الاجتماعية تعاملت خلال 15 عاما مع 30 ألف حالة عنف أسري اغلبها لأطفال

عممت وزارة التنمية الاجتماعية على مديرياتها الميدانية  البالغ عددها 41 مديرية منتشرة في مختلف محافظات المملكة وألويتها، منذ اليوم الخامس من الشهر الجاري، الاحتفال باليوم العالمي لحماية الطفل من الإساءة، الذي يصادف يوم 19 من الشهر الجاري، على شكل ورش عمل وندوات حوارية، الغاية منها توظيف هذه المناسبة للقضاء على العنف ضد الأطفال بشتى أنواعه الجسدي و الجنسي والنفسي والإهمال.

فالعنف ضد الأطفال غير مبرر لأي سبب كان، وتجرمه التشريعات، التي تعمل وزارة التنمية الاجتماعية  بالتعاون مع شركائها على إنفاذها، وتطبيقها على  حالات الإساءة للمستضعفين من الأطفال والنساء والمسنين.

فتشير سجلات وزارة التنمية الاجتماعية، وإحصاءاتها إلى تعاملها من خلال مكاتبها للخدمة الاجتماعية في إدارة حماية الأسرة وأقسامها في المحافظات، ودور الرعاية التابعة لها وتشرف عليها، منذ افتتاح إدارة حماية الأسرة في النصف الثاني من عقد تسعينيات القرن الماضي وحتى اليوم، مع حوالي 30 ألف حالة إساءة أكثريتها وقعت  على الأطفال من قبل مانحي الرعاية لهم على اختلاف مسمياتهم، بمعدل 2000 حالة سنويا.

وفي هذا الإطار ستواصل وزارة التنمية الاجتماعية بالتعاون مع شركائها من القطاعين العام والأهلي التطوعي، جهودها الوقائية والعلاجية والتنموية للقضاء على العنف ضد الأطفال والنساء، بدلالة عزمها على افتتاح دار أخرى للوفاق الأسري في محافظة اربد بإقليم الشمال، ودارين علاجيين للأطفال المعنف بهم من مانحي الرعاية، بمعدل واحدة للذكور وأخرى للإناث، فضلا عن المضي قدما بالتوعية بأسباب العنف وآثاره وطرق معالجته.