الرئيسية اهم الاخبار اخبار ونشاطات وزيرة التنمية الاجتماعية ترعى ملتقى الدفاع عن حقوق مجهولي النسب

وزيرة التنمية الاجتماعية ترعى ملتقى الدفاع عن حقوق مجهولي النسب

افتتحت صباح اليوم نسرين بركات وزيرة التنمية الاجتماعية، ملتقى الدفاع عن حقوق مجهولي النسب، الذي نظمته جمعية قرى الأطفال الأردنية بالتعاون مع المركز الوطني لحقوق الإنسان، في فندق ريجنسي.

وألقت الوزيرة في الملتقى كلمة، أكدت فيها على كرامة الإنسان باعتبارها البوابة الأولى للولوج في المستقبل، الذي تحدث عن بواباته الأربع جلالة الملك عبدالله الثاني بن الحسين المعظم، في افتتاح أعمال المنتدى الاقتصادي العالمي، المعقود في منطقة البحر الميت مؤخرا.

وأضافت الوزيرة، أن الإنسان وكرامته صنوان متلازمان، تؤثر فيهما ظروفه، التي قد تكون مفروضة عليه، كما في حالة مجهولي النسب بحيث يتم إنجاب مجهول النسب من أبوين غير مسؤولين استسهلا التخلي عنه، وأما أن يولد نتيجة لعلاقة غير شرعية تكون آثارها فقدان المولود لنسبه.

ودعت الوزيرة المشاركين في الملتقى إلى التعامل مع موضوع مجهولي النسب من ناحيتي الأسباب والنتائج بشكل علمي، قوامه الدراسات والإحصاءات الواقعية. كما دعت الوزيرة أيضا إلى أهمية الخروج بتوصيات تسهم في حل قضية مجهولي النسب على نحو يجعلهم ينخرطون في مجتمعهم ويساهموا في بنائه، وتنعكس على الخطة التنفيذية للاستراتجية الوطنية لرعاية الأطفال الأيتام للسنوات 2011-2015 ، التي جار العمل على أعدادها حاليا من قبل وزارة التنمية الاجتماعية وشركائها من الجهات المعنية برعاية الأطفال.

ويتألف المنتدى من جلستين، الأولى ترأسها الدكتور مؤمن الحديدي، وألقيت فيها ورقتين لكل من الدكتور فواز رطروط والدكتورة روان إبراهيم، كما ألقيت فيها أيضا شهادة شاب وشابة من قرى الأطفال الأردنية حول تجربتهما الشخصية مع فقدانهما لنسبهما. أما الجلسة الثانية فقد ترأستها المحامية كرستين فضول وألقيت فيها أوراق لكل من مدير دائرة الأحوال والجوازات مروان قطيشات والدكتور منصور الطوالبة والقاضي الشرعي حسان أبو عرقوب والقاضي سهير الطوباسي وماليكا اية يس عمر من قرى الأطفال في الجزائر.

وشارك في الملتقى جمع غفير من المعنيين بقضية مجهولي النسب بحكم تمثليهم لجهات عملهم وتخصصاتهم العلمية والعملية.